نبيلة ..السحر فرق بيني وبين حب حياتي

خالتها أطعمتها السحر لأنها رفضت ابنها

آخر تحديث : الأربعاء 11 يناير 2017 - 4:06 مساءً
نبيلة ..السحر فرق بيني وبين حب حياتي

لم أكن أتصور أن 2017 لا يزال بعض البشر يعيشون في جاهلية، ويتعاملون بالسحر الذي حرمه الله، إلى أن عانيت من ويلاته وخسرت بسببه حب حياتي، الكلام الذي بدأت به نبيلة حديثها به.

تحكي نبيلة “ابلغ من العمر ثلاثون سنة عاملة بعد أن تحصلت على شهادة ليسانس في علوم الاجتماع، من عائلة ميسورة الحال من البويرة، كما يقولون (كافيين خيرنا وشرنا).” كان جار عمتها واغلب الأوقات يلتقيان، لا باس به من الناحية المادية وسيم، ما إن يتقابلان حتى تلاحظ انسجامهما، رغم أنها تعلم خطورة اقترابها من شاب إلا أنها لم تستطع مقاومته.

الخطوبة

بقيت علاقتهما غير رسمية لمدة سنة، يتقابلنا ويتحدثان عبر الهاتف وعندما تشتاق إليه تتوجه لمنزل عمتها خافت من أنه يلهو بها فطلبت منه أن يظهر علاقتهما للنور، لكي لا يكون من مانع على لقائهما. تضيف نبيلة “فرح واحضر عائلته وقمنا باستكمال التحضيرات للخطوبة، فكانت حفلة رائعة بشهادة الجميع”.

الغيرة

تروي نبيلة “لم تهضم خالتي رفضي الزواج بابنها واختياري لأحد غريب، ما جعلها تشعل النار علي وتحاربني بكل الطرق المتاحة حتى أنها قاطعت والدتي لمدة”. وفجأة عادت إليهم وتصر على دخول المطبخ والطهي لهم، لم يكن أمامهم إلا القبول ولم يعرفوا ما تخطط له.

السحر

كانت تعد أشهى المأكولات وتأتيهم مرة في الأسبوع في اليوم نفسه، لم يشكو بها بل على العكس ظنوا أنها اقتنعت بالفكرة ورضخت للواقع والمكتوب. تكمل نبيلة “المهم كنت وخطيبي كل مرة نحدد موعد للزواج ويأتي سبب ويوقفنا مرة على هذا الحال أكثر من ست سنوات، في السنة السابعة طلبت منه الرحيل ومنحته خاتمه ورفضت سماع أي كلمة منه”.

الراقي

تنهي نبيلة “ظل يحاول أن لا يستسلم ويتركني بعد مدة تزوج غيري، لم اصدق ما فعلته وكاد الجنون يصيبني خوفا علي قاموا بأخذي لراق شرعي.” هناك اخبرهم أنها مسحورة وأن احدهم أطعمها لأيام متتالية، استفاقت بعد عدة مرات والألم يقتلها وهي توكل الله عن من كان السبب في خسارتها لحب حياتها.



رابط مختصر
2017-01-11T16:06:44+00:00
2017-01-11T16:06:44+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

محمد فيطس