غربلة ملفات 10 آلاف أستاذ جديد من طرف الوظيف العمومي..وبطاقة الخدمة الوطنية الحاجز الأكبر للشباب

آخر تحديث : الجمعة 11 أغسطس 2017 - 9:30 مساءً
غربلة ملفات 10 آلاف أستاذ جديد من طرف الوظيف العمومي..وبطاقة الخدمة الوطنية الحاجز الأكبر للشباب

تقوم المديرية العامة للوظيف العمومي بداية هذا الأسبوع بغربلة ملفات 10 آلاف أستاذ الناجحين في مسابقة التوظيف لسنة 2017، في الطورين المتوسط والثانوي، ويتعرض إلى الإقصاء كل أستاذ لم يودع كافة الوثائق المطلوبة للملف الإداري.

وبعد الإفراج أول أمس، عن نتائج أزيد من 134 ألف أستاذ اجتاز الامتحان الشفهي يومي 30 و31 جويلية الماضي، انتقت وزارة التربية الوطنية الـ 10 ألاف أستاذ الأوائل، ويتمكن هؤلاء من استكمال ملفاتهم الإدارية بداية من هذا الأسبوع، وسيتعرض العديد من المترشحين الناجحين في مسابقة توظيف الأساتذة الأخيرة، للإقصاء من طرف مصالح الوظيف العمومي، بعد التدقيق في ملفاتهم والوثائق المطلوب تسليمها لإتمام ملفاتهم الإدارية، ما يهدد بتعويضهم من طرف المدرجين في القوائم الإحتياطية لكل ولاية قبل الشروع في عملية التكوين التي سيتم إطلاقها من الأسبوع المقبل، بداية من يوم 19 أوت الجاري.

وفي حال ثبوت أي خلل في الملفات الإدارية لأزيد من 10 آلاف أستاذ موزعين في الطورين المتوسط بـ 5250 وفي الطور الثانوي بـ 4759 أستاذ، فإن مصالح الوظيف العمومي تنتهج سياسة الإقصاء للمترشحين، واشترطت في الملف الإداري تقديم وثيقة تُثبت الوضعية القانونية اتجاه الخدمة الوطنية بالنسبة للناجحين “الرجال”، وأوضح المديرية العامة للوظيفة العمومية في تعليمة لها أنه يجب أن تكون سارية المفعول يوم وضع الملف النهائي وإمضاء محضر التنصيب، على غرار الإعفاء أو الأداء أو الإرجاء أو التأجيل، وفي حال عدم وجودها، فإنه سيتم إقصاء المترشح من قائمة الناجحين ويعوض بناجح من قائمة الاحتياط.

وبالنسبة للمترشحين الناجحين والذين يشغلون مناصب عمل في قطاعات أخرى أو طور تعليمي آخر أو مناصب عمل أخرى، فإنهم مطالبون بتقديم وعد بالاستقالة، وفي حال عدم وجود هذه الوثيقة، فإن مصالح الوظيفة العمومية سيلغون نجاحه ويعوض بآخر من القائمة الاحتياطية.

ويقوم الأساتذة الجدد بإتمام الملفات الإدارية عند طلبها من طرف مصالح الوظيف العمومي عبر مديريات التربية، والتي تتضمن نسخة من شهادة إثبات وضعية المترشح اتجاه الخدمة الوطنية مصادق عليها ومستخرج من صحيفة السوابق العدلية سارية المفعول ،مستخرج من شهادة الجنسية، وشهادة الإقامة ومستخرج من شهادة الميلاد، بالإضافة إلى شهادتين طبّيتين في الطب العام وطب الأمراض الصدرية، مسلمتان من طبيب متخصص، تثبتان أهلية المترشح لشغل المنصب المطلوب وصورتين شمسيتين.

سهيلة ديال

رابط مختصر
2017-08-11T21:30:25+00:00
2017-08-11T21:30:25+00:00
أترك تعليقك
1 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

محمد