إيران: إستراتيجيتنا إنهاء الحرب المنهكة بسوريا والعراق  

آخر تحديث : الأحد 3 سبتمبر 2017 - 12:24 مساءً
إيران: إستراتيجيتنا إنهاء الحرب المنهكة بسوريا والعراق  

 

قال حسين جابري أنصاري مساعد وزير الخارجية الإيراني إن إستراتيجية بلاده هي وضع حد للحرب المنهكة الدائرة في سوريا والعراق. وأوضح أنصاري أن استمرار الوضع على ما هو عليه سيؤدي إلى إنهاك إيران وحلفائها في المنطقة، وإلى إنهاك القوى الأخرى هناك.

 وأكد مساعد وزير الخارجية الإيراني ضرورة أن يكون هناك تحول واضح لإخراج المنطقة من وضعها الحالي، مشيرا إلى أن اجتماعات أستانا تعد تحولا لوضع حد للأزمة السورية، ورأى أن ما يميز أستانا هو التعاون بين جميع الأطراف -حتى المتنافسة منها- لحل الأزمة، والعمل ضمن إطار محدد وأهداف مشتركة.

 وكانت العاصمة الإيرانية طهران قد احتضنت يوم 8 أغسطس/آب الماضي لقاء جمع خبراء من روسيا وتركيا وإيران تمهيدا لجولة جديدة من مفاوضات أستانا التي تناقش الجوانب العسكرية والسياسية في الحرب بين النظام السوري والمعارضة السورية المسلحة.

 وقالت وزارة خارجية كزاخستان الجمعة إن الجولة المقبلة من محادثات أستانا ستجرى يومي 14 و15 سبتمبر/أيلول الحالي، وستركز على القوات التي تعتزم الدول الثلاث نشرها هناك.

 وأوضحت الوزارة أن الدول الضامنة لمباحثات أستانا (روسيا وتركيا وإيران) تعتزم في الاجتماع المقبل مراجعة وثائق تتعلق بعمل قوات مراقبة عدم التصعيد، وأن تواصل العمل من أجل الاتفاق على تشكيل هذه القوات في إدلب.

 وأضافت أن موسكو وأنقرة وطهران تعتزم وضع خريطة لمناطق عدم التصعيد في إدلب وحمص والغوطة الشرقية، ومناقشة ملفات أخرى مثل تبادل السجناء.

رابط مختصر
2017-09-03T12:24:52+00:00
2017-09-03T12:24:52+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

محمد فيطس