تخفيضات بـ5 و7 بالمائة في سكنـــات ومحــلات للفلاحيــن والحرفييـن

آخر تحديث : الأربعاء 13 سبتمبر 2017 - 7:02 مساءً
تخفيضات بـ5 و7 بالمائة في سكنـــات ومحــلات للفلاحيــن والحرفييـن
ع.حنو

أبرمت المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف مؤخرا، عدة اتفاقيات مع مجموعة من المقاولين العقاريين، تسمح للأعضاء والمنخرطين بها بالاستفادة من تخفيضات قدرها 5 بالمائة في السكنات، و7 بالمائة بالنسبة للمحلات التجارية. وتشير المنظمة في بيان لها تلقت “الصوت الآخر” نسخة منه أمس، أنه “وفي إطار المساعي لدعم ومساعدة الفلاحين والحرفين وأصحاب المؤسسات، تعلن المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف أنه ابتداء من تاريخ 15 /09 /2017، سيستفيد الأعضاء والمنخرطون تحت لواء المنظمة من تخفيضات تصل إلى 5 بالمائة من القيمة الإجمالية للسكنات، ونسبة 7 بالمائة من القيمة الإجمالية للمحلات التجارية والمكاتب، ذلك بعدما أبرم رئيسها مصطفى روباين عدة اتفاقيات مع عدد من المقاولين العقاريين، تقضي بالسماح للفلاحين والحرفيين داخل العاصمة وضواحيها بالاستفادة من تلك المساعدات والتحفيزات المغرية، واعدة إياهم بتوسيع العملية لتشمل كافة التراب الوطني. وكان رئيس المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف، مصطفى روباين، قد أكد في حوار سابق مع “الصوت الآخر” أن الإدارة العمومية أضحت الآن أول وأكبر معرقل لمشاريع الشباب المستثمر، بفعل الحواجز والعراقيل الإدارية والبيروقراطية التي تمارسها في كل مرة تجاه المستثمرين الطموحين في المساهمة في تنمية وتطوير الاقتصاد الوطني، تماشيا مع الإستراتيجية الاستثمارية المنتهجة من طرف الحكومة خلال السنوات الأخيرة، مشيرا حينها إلى أن ما نسبته “70 بالمائة من مؤسسات دعم وتشغيل الشباب “أونساج” و«كناك” و«أوندي”، المستحدثة في إطار برامج رئيس الجمهورية، فشلت وأعلنت إفلاسها نهائيا، بفعل سوء التسيير، وانعدام المتابعة من قبل المسؤولين المحليين. وبالرغم من حداثة تجربتها في فضاء المؤسسات والحرف، بحيث تأسست في أفريل 2016، إلا أن المنظمة عمدت من خلال شراكتها المبرمة مع المؤسسات المنتجة إلى توفير البيوت البلاستيكية للفلاحين، حيث تم تسهيل عليهم عملية دفع الأقساط المترتبة عليهم لتكون بـ«التقسيط”، إضافة إلى تزويدهم بتقنيات الرش المحوري بالألمنيوم، بهدف ترقية النشاط الزراعي، وتحصيل مردودية أفضل داخل الحقول والمزارع. أما بالنسبة للخدمات، فتسعى من خلال الشراكة المنتظرة قريبا مع الشريك العمومي للتأمينات “أس.أ.أ”، وكذا مع شركة “السلامة” للتأمينات، لتوفير تأمينات على الأشخاص، وتخفيضات في أقساط التأمينات للمنخرطين الجدد تصل حتى 70 بالمائة.

رابط مختصر
2017-09-13T19:02:43+00:00
2017-09-13T19:02:43+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

وليد شهاب