مقتل العشرات إثر اقتحام جماعة الشباب قاعدة عسكرية جنوب الصومال

آخر تحديث : الأحد 3 سبتمبر 2017 - 12:26 مساءً
مقتل العشرات إثر اقتحام جماعة الشباب قاعدة عسكرية جنوب الصومال

ذكر مسؤول حكومي وشهود عيان الأحد أن 11 جندياً على الأقل وعشرات من المتشددين قتلوا، عندما اقتحمت جماعة “الشباب” الصومالية قاعدة عسكرية جنوب الصومال.

وقال وزير الامن الاقليمي، عبد الرشيد جنن لوكالة الانباء الالمانية، إن الهجوم بدأ بتفجير سيارة مفخخة، عند مدخل القاعدة العسكرية في قرية بولا-جدود، الواقعة بالقرب من مدينة كيسمايو الساحلية.

وأضاف الوزير أن متشددين كانوا مسلحين مدججين بالسلاح اقتحموا الثكنات بعد ذلك.

وتابع الوزير “قاومت قواتنا الحكومية الهجوم ويستمر القتال الآن حول المنطقة”.

وقالت جماعة “الشباب” إنها قتلت أكثر من 26 جندياً واستولت على مختلف المركبات العسكرية والاسلحة، معلنة المسؤولية عن الهجوم عبر قناة “الاندلس″ الاذاعية الموالية للمتمردين.

وقال أحمد شيخ احد سكان المنطقة “كانت هناك معركة شرسة هنا في بولا-جدود هذا الصباح. مازلنا محاصرين داخل منازلنا. لا يمكننا الخروج والفرار من المنطقة بسبب القتال”.

وتسعى جماعة الشباب لإقامة دولة إسلامية في الصومال وهي تابعة لشبكة القاعدة الإرهابية الدولية. وتشن هجمات بشكل منتظم داخل الدولة المضطربة الواقعة شرق إفريقيا .

رابط مختصر
2017-09-03T12:26:10+00:00
2017-09-03T12:26:10+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

محمد فيطس