الشواذ في مصر “يعيشون في خوف بعد اعتقال العشرات”!

آخر تحديث : الإثنين 9 أكتوبر 2017 - 5:28 مساءً
الشواذ في مصر “يعيشون في خوف بعد اعتقال العشرات”!
سليمة عثماني

مبديةً قلقها على الشواذ، نشرت صحيفة “الغارديان” البريطانية، تقريراً قالت فيه إن المثليين في مصر يعيشون في خوف بعد موجة الاعتقالات والعنف التي بدأت بعد رفع أعلامهم  في حفل غنائي بالقرب من القاهرة الشهر الماضي.

وأضافت أن “جماعات حقوق الإنسان تقول إن العديد من المثليين تم توقيفهم”، مشيرة إلى أن “القانون المصري لا يجرم صراحة المثلية الجنسية إنما الأفعال المثلية في الأماكن العامة تعد غير قانونية”.

ونقلت “روث مايكلسون” كاتبة التقرير عن “عبدالرحمن” – تم تغيير اسمه من أجل الحفاظ على سلامته – قوله “إن الحكومة المصرية تعج في حالة من الفوضى العارمة، إذ أنها تركت جميع أعمال العنف في الشوارع المصرية، لتركز على ما يفعله الناس في غرف نومهم”.وأكد “عبد الرحمن” أنه “يتجنب لقاء شركاء محتملين له، خوفا من أن يتم ملاحقتهم من قبل السلطات”.

وقالت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، وهي مجموعة حقوقية مركزها القاهرة إنه “تم اعتقال نحو 57 شخصا”، مضيفة أن السبب الذي كان وراء ذلك ظهورهم في حفل “مشروع ليلى” ورفعهم لعلم قوس قزح في 22 من شهر سبتمبر/ أيلول الماضي، تأييدا للمغني الرئيس في الفرقة في الفرقة حمد سنو ، الذي يتحدث صراحة عن مثليته الجنسية.

ويقول “عبد الرحمن” الذي اعتقل في عام 2014 إن “توقيف المرء في قسم الشرطة ومعرفة أنه مثلي الجنس أمر فظيع، فمثليي الجنس يتعرضون للاغتصاب والتعنيف عندما يلقى القبض عليهم”.

رابط مختصر
2017-10-09T17:28:31+00:00
2017-10-09T17:28:31+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

وليد شهاب