“سوسطارة” تودّع رابطة الأبطال وإقالة بول بوت أصبحت وشيكة

آخر تحديث : الأحد 22 أكتوبر 2017 - 3:28 مساءً
“سوسطارة” تودّع رابطة الأبطال وإقالة بول بوت أصبحت وشيكة
عبد العزيز –ط

ودّع اتحاد العاصمة منافسة رابطة الأبطال إفريقيا، عقب هزيمته سهرة أول أمس، على يد مستضيفه الوداد البيضاوي المغربي، بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، برسم إياب الدور نصف النهائي من “الشامبينزليغ”، لتنتهي بذلك مغامرة “سوسطارة” في المنافسة القارية ويزداد الضغط أكثر على المدرب البلجيكي بول بوت في ظل الضغوطات الكبيرة من قبل عشاق اللونين الأحمر والأسود على إدارة حداد لإقالته من منصبه بعدما أثبت فشله الذريع منذ توليه زمام العارضة الفنية للنادي العاصمي سواء على المستوى المحلي أو القاري. وضيّع اتحاد العاصمة فرصة حقيقية للعودة بتأشيرة التأهل إلى المباراة النهائي لرابطة الأبطال، بعدما فشل في استغلال النقص العددي للمحليين الذين لعبوا بـ 10 لاعبين منذ الدقيقة 56 إثر طرد أمين عطوشي بالبطاقة الحمراء، وافتتح اللاعب وليد الكرتي باب التسجيل لصالح الوداد في الدقيقة 26 من الشوط الأول قبل أن يضيف زميله أشرف بن شرقي الهدف الثاني في الدقيقة 54 من عمر اللقاء، فيما قلّص أيوب عبد اللاوي النتيجة لصالح “سوسطارة” في الدقيقة 68 ولكن اللاعب بن شرقي عاد من جديد وأضاف الهدف الثالث لصالح الوداد في الوقت بدل الضائع (90+3). من جانب آخر، كشفت مصادر مقربة من إدارة اتحاد العاصمة أنّ الأخيرة اتخذت قرارها النهائي بشأن إقالة الطاقم الفني، حيث اجتمع المسؤول الأول بالنادي العاصمي ربوح حداد بالمدرب بول بوت ومساعده عبد القادر يعيش قبيل مواجهة الوداد وأعلمها بضرورة تحقيق نتيجة إيجابية من أجل المرور إلى الدور النهائي، مشيرا إلى أنّها فرصتهما الأخيرة للبقاء في منصبيهما. من جانبه، أكّد المدرب البلجيكي لاتحاد العاصمة بول بوت أنّ لاعبيه قدموا أداء كبيرا ووقفوا الند للند أمام الوداد البيضاوي المغربي، مشيرا إلى أنّه فخور جدا بناديه رغم الإقصاء من الدور نصف النهائي لرابطة الأبطال الإفريقية مشيرا في تصريحاته عقب نهاية المباراة “فخور باللاعبين رغم الإقصاء، كنا ندا قويا للوداد طيلة فترات المباراة وقدما كرة راقية في المجمل، قاومنا وهددنا مرمى الوداد ومارسنا عليه في فترات كثيرة ضغطا خانقا إلا أن الحظ خاننا”، وأتم المدرب البلجيكي: “في مثل هذه المباريات، هناك جزئيات بسيطة تحسم تفاصيل المواجهات، وهو ما حدث اليوم، إذ كان لاعب الوداد بنشرقي هو الجزئية التي أنهت أمالنا وأحلامنا في بلوغ النهائي”.وفي ختام حديثه أكّد المتحدث ذاته أنّه مستعد للرحيل عن النادي العاصمي في حال ما إذا قررت الإدارة إقالته من منصبه. على صعيد منفصل، عاد وفد اتحاد العاصمة إلى أرض الوطن في وقت مبكر من صباح أمس (03.00 صباحا)، بعد الإقصاء المر ضد الوداد البيضاوي المغربي سهرة أول أمس. وكانت علامات الخيبة واضحة على وفد “سوسطارة” الذي كان يمني النفس بالمرور والتأهل للنهائي، بالنظر إلى الإمكانيات الكبيرة التي رصدتها الإدارة من أجل العودة بتأشيرة التأهل.

رابط مختصر
2017-10-22T15:28:03+00:00
2017-10-22T15:28:03+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

وليد شهاب