عمراوي يطالب بن غبريط بعدم تسقيف القوائم الاحتياطية

آخر تحديث : الأربعاء 11 أكتوبر 2017 - 5:14 مساءً
عمراوي يطالب بن غبريط بعدم تسقيف القوائم الاحتياطية
سهيلة ديال

فتح مسعود عمراوي عضو لجنة التربية والتعليم العالي والبحث العلمي والشؤون الدينية بالمجلس الشعبي الوطني، ملف الموظفين الإداريين الناجحين في قوائم الاحتياط لسنة 2017، والذين لم يتم بعد استدعاؤهم من أجل التوظيف رغم النقص الكبير الذي تعرفه المؤسسات الإدارية منذ بداية السنة الدراسية. ودعا عمراوي وزيرة التربية نورية بن غبريط إلى تفعيل القوائم الاحتياطية لهيئات تأطير الأسلاك الإدارية، نظرا للشغور الكبير في المناصب الإدارية في المؤسسات التربوية لجميع الأطوار، قصد توفير التأطير اللازم للمؤسسات التربوية وضمان التمدرس المنتظم للتلاميذ، وطالب بتفعيل القوائم الاحتياطية ومراجعة انشغال الموظفين الناجحين في قوائم الاحتياط لهيئات التأطير، خاصة أن وزارة التربية الوطنية تحصلت على موافقة المديرية العامة للوظيفة العمومية والإصلاح الإداري في المراسلة رقم 8832 المؤرخة في 24 جويلية 2017 لاسيما البند 7 فيما يخص عدم تسقيف القوائم الاحتياطية للمسابقات على أساس الاختبارات تمكينا لمصالحها من الاستغلال الأمثل للمناصب المالية الشاغرة بعنوان سنة 2017 من جهة، والحد من اللجوء للتكليفات وسد شغور المناصب الإدارية لجميع الرتب في المؤسسات التربوية ولجميع الأطوار، واقتضاء للمصلحة العامة، ونزولا عند الطلبات الكثيرة للناجحين في القوائم الاحتياطية للمسابقات على أساس الاختبارات. وقال عمراوي “إنه على الوزارة تفعيل اللجوء للقوائم الاحتياطية لسد العجز الحاصل في المناصب الإدارية لجميع الرتب، ومتابعة مدى تنفيذ ذلك بانتظام”، مؤكدا أن الكثير من مديريات التربية لم تلجأ للقوائم الاحتياطية مخالفة تعليمتي الوظيفة العمومية ووزارة التربية، وما زالت مستمرة في عمليات التكليف”. وتساءل المتحدث قائلا “إلى متى تبقى عملية التكليفات مستمرة والقوائم الاحتياطية لأسلاك الإدارة غير مفعلة، والمؤسسات التربوية تعاني النقص في التأطير؟”.

رابط مختصر
2017-10-11T17:14:13+00:00
2017-10-11T17:14:13+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

وليد شهاب