موجة احتجاجات تجتاح جامعات البليدة

آخر تحديث : الأربعاء 11 أكتوبر 2017 - 5:14 مساءً
موجة احتجاجات تجتاح جامعات البليدة
ريان

شهدت أمس كل من جامعة البليدة 1 والبليدة 02، موجة احتجاجات عارمة، شنتها المنظمات الطلابية، احتجاجا على مشكل النقل، وكذا نتائج المقبولين في الماستر، مطالبين الوزارة الوصية بوضع حلول للمشاكل التي تتخبط فيها الجامعتان. أقدم العشرات من الطلبة المنضوين تحت لواء الاتحاد العام للطلبة الجزائريين، بغلق محطة الحافلات بجامعة العفرون الواقعة غرب البليدة، حيث تم شل حركة الحافلات تماما أدى إلى توقفها عن العمل، وحسب ما صرح به المكلف بالإعلام لذات التنظيم عبد الرحمان بعونيلـ “الصوت الآخر”، فإن جامعتهم تشهد عدة تجاوزات من طرف سائقيها وعدم احترامها لفترات المداومة مع الغياب الكلي في الفترة الصباحية، مشيرا إلى أن عدد الحافلات المصرح به لدى مديرية الخدمات الجامعية بالعفرون لا ينطبق مع العدد الموجود في المحطات، بسبب عدم تقيد المؤسسة المالكة للحافلات على ضبط سائقيها. وفي سياق ذي صلة، استمرت لليوم الثاني على توالي موجة الاحتجاجات بجامعة سعد دحلب بالبليدة، لتنتقل إلى كلية الهندسة، حيث أقدم الطلبة على غلق أبواب الكلية في حركة احتجاجية سلمية، بسبب النتائج المعلن عنها والتي تخص طور الماستر، مطالبين الإدارة الوصية بإعادة النظر في النتائج التي قالوا عنها إنها مجحفة على حد تعبيرهم. وبين هذا وذاك، تتجه الأنظار إلى وزير التعليم العالي والبحث العلمي الطاهر حجار الذي طمأن في اجتماعاته الأخيرة أن قطاعه على ما يرام، لكن ما يحدث بجامعة البليدة يثبت العكس.

رابط مختصر
2017-10-11T17:14:58+00:00
2017-10-11T17:14:58+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

وليد شهاب