حناشي يخسر قضيته مع إدارة شبيبة القبائل

آخر تحديث : الأربعاء 6 ديسمبر 2017 - 4:48 مساءً
حناشي يخسر قضيته مع إدارة شبيبة القبائل

خسر محند شريف حناشي، قضيته مع مجلس إدارة شبيبة القبائل الحالي، بعد أن قوبلت بالرفض من طرف محكمة تيزي وزو، لعدم التأسيس، يوم أمس. وتقدم محامي الرئيس السابق لشبيبة القبائل، محند حناشي، بطعن لمحكمة تيزي وزو، على أمل النظر في القضية من جديد، لاسيما أن حناشي لا يزال يعتبر نفسه “الرئيس الشرعي” للنادي. وشهد السابع من أوت الماضي، سحب الثقة من حناشي، وتنصيب عبد الحميد صادمي بدلًا منه، إلا أن الأول لم يعترف بقرار مجلس الإدارة. وقد تمت تنحية عبد الحميد صادمي أيضًا من منصبه، وتنصيب أعضاء جدد، بسبب سوء التسيير، وتدهور نتائج الفريق، ومع ذلك لا تزال شبيبة القبائل تتكبد الخسائر، وآخرها كانت أمام شباب قسنطينة، بملعب أول نوفمبر، في تيزي وزو.

رابط مختصر
2017-12-06T16:48:53+00:00
2017-12-06T16:48:53+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

محمد