إصابات واعتقالات في صفوف طلبة المدارس العليا للأساتذة

آخر تحديث : الإثنين 15 يناير 2018 - 6:50 مساءً
إصابات واعتقالات في صفوف طلبة المدارس العليا للأساتذة

خرج طلبة المدارس العليا للأساتذة اليوم في مسيرات وطنية بعد إضراب مفتوح لعدة أشهر، حيث خرجوا في قسنطينة وسكيكدة بالآلاف، في الوقت الذي حاول فيه المئات من طلبة مدرستي القبة وبوزريعة نقل احتجاجهم إلى مبنى وزارة التعليم العالي، قبل أن تتصدى لهم قوات الأمن وتفرقهم.

وطالب الطلبة المحتجون بتطبيق الاتفاقية المبرمة بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ووزارة التربية، والخاصة بمنحهم الأولوية في التوظيف، رافضين معادلتهم في التوظيف مع باقي الأساتذة خريجي الجامعات، ونظم الطلبة احتجاجات عبر العديد من ولايات الوطن للمطالبة بتسوية انشغالاتهم من طرف وزارتي التعليم العالي والتربية، وطالب الطلبة بحقهم في التوظيف وذلك طبقا للمواد 56/71 من قانون التوظيف وفقا لما جاء في المرسوم التنفيذي 08-315 المؤرخ في 11 أكتوبر 2008، المتضمن القانون الأساسي الخاص بالموظفين المنتمين للأسلاك الخاصة بالتربية الوطنية، المعدل والمتمم، والذي جاء فيه “منح الأولوية لخريجي المدارس العليا وتوظيفهم مباشرة بصفة أساسية”. كما طالبوا بحقهم في التوظيف المباشر بعد نهاية التكوين في مقر الإقامة التي دونوها في عقد الالتزام.

من جهة أخرى، اندلعت اشتباكات بين الطلاب المقيمين بالحي الجامعي حسناوة القريب من جامعة مولود معمري في تيزي وزو والشرطة، ليلة الأحد 14 جانفي، واندلعت المشادات في حدود الساعة الحادية عشرة مساء، عندما أراد الطلاب الخروج إلى الشارع للاحتجاج على ظروف سكنهم، ومنها انعدام مرافق للتدفئة واهتراء الحي بسبب نوعية المواد التي استخدمت في ترميم الحي الجامعي، ليتفاجأوا بوجود قوات الأمن التي منعتهم من الخروج لتندلع اشتباكات دامت لمدة ساعة. وتحولت جامعة مولود معمري بتيزي وزو ليلة أمس، إلى مسرح لمواجهات عنيفة وقعت بين الطلبة وقوات مكافحة الشغب وهذا على خلفية محاولة الطلبة تخريب المرافق الجامعية للتعبير عن غضبهم من الاعتقالات التي طالت زملائهم عشية رأس السنة الأمازيغية الجديدة. وهو ما أسفر في حصيلة أولية عن إصابة أربعة طلبة بجروح متفاوتة الخطورة واعتقال ثمانية آخرين ما زاد الطين بلة ودفع الطلبة إلى الاشتباك مع قوات مكافحة الشغب والرمي بالحجارة ما تسبب في إصابة عون أمن بجروح.

سهيلة ديال

رابط مختصر
2018-01-15 2018-01-15
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

محمد