الإقامة الجامعية بالبليدة1: طلبة يتعرضون إلى سرقة غرفهم في العطلة الشتوية

آخر تحديث : الثلاثاء 9 يناير 2018 - 6:26 مساءً
الإقامة الجامعية بالبليدة1: طلبة يتعرضون إلى سرقة غرفهم في العطلة الشتوية

تعرض طلبة بالإقامة الجامعية 1 التابعة لجامعة العفرون إلى صدمة، خلال الأيام الأولى من عودتهم لمقاعد الدراسة، بعد انقضاء العطلة الجامعية الشتوية، لاكتشافهم أن أغراضهم التي تركوها بغرفهم الجامعية، تم سرقتها، هذا ما خلف بينهم غضبا وتوجيه اتهامات عشوائية، خاصة وأن الأبواب أو النوافذ لم يتم تحطيمها .

وفي شكوى رفعها تنظيم الحركة الوطنية للطلبة الجزائريين للجهات الوصية، استعرضوا فيها أنه بعد عودة الطلبة من عطلة فصل الشتاء، تفاجأوا بعدم وجود أغراضهم الشخصية، وتجهيزاتهم الالكترونية، وأن الأجنحة التي تعرضت للسرقة كانت مقفلة بإحكام، ما يزيد من احتمالية أن السارق المشبوه تسلل من الداخل، وهو ما يضع فعل السرقة من مقربين من العمال، حسب ما اكده ممثلو الطلبة في شكواهم.

ونددت الحركة الوطنية للطلبة الجزائريين بهذا الفعل الإجرامي، الذي حدث وشكل حديثا موسعا بين فئة الطلبة والعاملين بقطاع الخدمات الجامعية، وطالبت المسؤولين بالتدخل الفوري وفتح تحقيق معمق في أقرب وقت ممكن، وإحالة الأطراف المتهمة على العدالة. كما توعدت أنه وفي حالة لم تُبد الإدارة أي ردة فعل، فإنهم سيعملون بكل الوسائل النقابية التي يكفلها القانون من أجل حماية واسترجاع حقوق الطلبة.

للإشارة، فإن فضيحة السرقة التي شهدتها الإقامة 1 بجامعة البليدة2، ليست الأولى من نوعها، بل عرفت أحداثا مماثلة في السابق، مثل اقتحام غرباء للحرم الجامعي، في أكثر من مرة، والاعتداء على الطلبة والطالبات، والتحريض بالاعتداء على بعض الضحايا بالاستعانة  بالكلاب المدربة، فضلا عن العثور على شخص مصاب بوسط الحرم الجامعي أيضا .

ريان

رابط مختصر
2018-01-09T18:26:28+00:00
2018-01-09T18:26:28+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

محمد