الجزائر حققت الاكتفاء الذاتي نسبيا

آخر تحديث : الإثنين 16 أبريل 2018 - 11:14 صباحًا
الجزائر حققت الاكتفاء الذاتي نسبيا

قال عيسى منصور إن السلطات العمومية أدركت جيدا مكانة القطاع الفلاحي في دعم التنمية الاقتصادية وقررت منذ عام 2000 ضخ أغلفة مالية كبيرة وتطبيق مخططات تنموية هامة  أبرزها المخطط الوطني للتنمية الفلاحية لكنها في المقابل لم تأت بالنتائج التي كانت منتظرة.

وأكد الخبير والمستشار الفلاحي عيسى منصور، اليوم الإثنين، في برنامج “ضيف الصباح” للقناة الإذاعية الأولى أن قطاع الفلاحة وإن شهد نوعا من الانتعاش بفضل البرامج التنموية التي استفاد منها منذ عدة سنوات  لكنه لا يزال في المقابل لم يرتق للمكانة التي يستحقها في دعم الاقتصاد الوطني.

 ورجح الخبير الأسباب المؤدية لذلك في مشكل تجسيد هذه البرامج بطريقة سليمة على أرض الواقع وغياب آليات المتابعة والمراقبة في مجال ضبط وتنظيم السوق.  

وقدم ذات المتحدث في هذا الخصوص بعض الحلول التي يراها مناسبة للدفع بالقطاع والمتمثلة في ضرورة الإسراع في تسوية مشكل العقار الفلاحي وترسيخ ثقافة التأمين الفلاحي بلعب شركات التأمين لدورها في مجال  التحسيس، إضافة إلى ضمان تسويق المنتجات الفلاحية تفاديا لكسادها.

وفي تعريفه للأمن الغذائي اعتبر الخبير الاقتصادي أن مفهومه مرتبط بضمان توفير الغذاء الصحي في كل مكان وزمان  وسط استقرار اقتصادي و سياسي و مناخي وتتداخل في تحقيقه عدة قطاعات أهمها قطاع الموارد المائية بانتظام مع المحافظة على القدرة الشرائية ووضع بطاقية وطنية للإنتاج الفلاحي.

وأوضح أن الجزائر حققت الاكتفاء الذاتي نسبيا وهي قادرة على تحقيقه بصفة كاملة شريطة  وضع المنتجات الفلاحية في متناول شريحة واسعة من المواطنين وتموين الأسواق بكل ولايات الوطن.

رابط مختصر
2018-04-16T11:14:18+00:00
2018-04-16T11:14:51+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

الصوت الأخر