فلاحي يتأسف لبقاء أمير

آخر تحديث : السبت 9 يونيو 2018 - 12:46 مساءً
فلاحي يتأسف لبقاء أمير

تأسف عدة فلاحي المستشار السابق لوزير الشؤون الدينية لبقاء المستشار الثقافي بسفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في الجزائر، بعدما طلب منه في وقت سابق أن يغادر الجزائر، ووصف حينها تحركات أمير موسوي بالمشبوهة. وكتب فلاحي على صفحته في الفايسبوك “للأسف بقي موسوي بيننا خلال شهر رمضان بعدما نصحته سابقا بأن يبادر من تلقاء نفسه وبإرادته باتخاذ قرار الرحيل وأن يقضي شهر رمضان بين أهله وأبناء وطنه في إيران لأن وجوده أضحى مقلقا ويسبب الكثير من الأسئلة الحرجة والمحرجة للسلطات الجزائرية وبالخصوص الأمنية منها وذلك لأن تحركاته ونشاطاته، التي ليست كلها بريئة، استغلت استغلالا أضر بالمصلحة الوطنية للجزائر حتى من أطراف خارجية لا تريد لنا الخير”.

وأضاف فلاحي “وبالتالي فبقاؤه جعلني أقاطع إحياء يوم القدس العالمي الذي تنظمه السفارة الإيرانية بالجزائر والذي جرى ليلة الخميس 07 جوان”.

رابط مختصر
2018-06-09T12:46:46+00:00
2018-06-09T12:46:46+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

الصوت الأخر