وفاة عازف أثناء ممارسته الجنس مع 23 سائحة

آخر تحديث : الأربعاء 10 أكتوبر 2018 - 11:29 صباحًا
وفاة عازف أثناء ممارسته الجنس مع 23 سائحة

توفي عازف موسيقى البلاي بوي، روميو ريميني، بسبب ممارسته الجنس مع مجموعة من النساء تصل أعدادهن إلى 23 سائحة فى إيطاليا.

وبحسب صحيفة “مترو”، كان عازف الموسيقى الشهير، يبلغ من العمر 63 عامًا عندما توفي، وتشير الصحيفة إلى أنه  مارس الجنس مع أكثر من 6000 امرأة  فى حياته.

وكان يتباهى في السابق، أنه في الصيف يمكنه ممارسته الجنس مع حوالي 200 امرأة، وقد بدأ نشاطه العازف نشاطه كمرشد ملهى ليلي في، ريميني، وهي مدينة للحفلات على شاطئ البحر في إيطاليا.

وذكرت الصحيفة أن الملهى الليلي الذي كان يعمل فيه اسمه “Blow Up”، وكان يتحدث إلى النساء في الشارع لمحاولة جذبهن لحضور الحفلات، حيث أنه قال، في مقابلة أجريت معه في عام 2016: “أنني أجريت المزيد من الترويج السياحي لمدينة Rimini لأكثر من 100 وكالة”.

وخلال أشهر الشتاء الماضية، كان يعمل، روميو، لدى وكالات السياحة في الدول الاسكندنافية وكان معروفًا جدًا، وذات ليلة ثلاثاء ، أصيب بنوبة قلبية مميتة بينما كان يمارس الجنس مع امرأة من أوروبا الشرقية، بعد ممارسته الجنس مع 22 سيدة، واتصلت المرأة بخدمات الطوارئ لكن المسعفين لم يتمكنوا من إعادته للحياة وأعلن موته.

رابط مختصر
2018-10-10T11:29:50+00:00
2018-10-10T11:29:50+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

الصوت الأخر