الجزائر – ولد قدور: عقود عمل مسبقة للمتربصين في مراكز تكوين سوناطراك

آخر تحديث : الثلاثاء 15 يناير 2019 - 10:24 صباحًا
الجزائر – ولد قدور: عقود عمل مسبقة للمتربصين في مراكز تكوين سوناطراك

أعلن الرئيس المدير العام لشركة سوناطراك عبد المؤمن ولد قدور أن جميع المتربصين في مراكز التكوين التابعة للشركة سيستفيدون من عقود عمل بمجرد شروعهم في التكوين ومباشرة العمل بمجرد الانتهاء من الفترة التربصية.

واوضح ولد قدور خلال ندوة صحفية عقب زيارته الى عدة ولايات من جنوب البلاد ان “اي انخفاض للإنتاج الوطني في مجال النفط، راجع الى احترام الحصص المخفضة في اطار اتفاق منظمة الدول المصدرة للنفط اوبيب ومن خارج اوبيب”.

وادلى ولد قدور بهذا التصريح في رده على سؤال حول الارقام التي نشرها مؤخرا الديوان الوطني للإحصائيات التي اشارت الى انخفاض بنسبة 8ر7 بالمائة للإنتاج في قطاع المحروقات خلال الثلاثي الثالث من سنة 2018 مقارنة بنفس الفترة من سنة 2017.

واضاف المسؤول الاول عن مجمع سوناطراك انه حتى وان كانت الجزائر تمتلك امكانيات هامة في انتاج البترول فإنها لا تستطيع ان تنتج اكثر اليوم لان هناك تحديد للإنتاج.

وتابع قوله ان “هناك تحديد بالنسبة للنفط الخام لذلك لا يمكننا ان ننتج اكثر اليوم حتى وان كانت لدينا القدرات،واما بخصوص الغاز فليس هناك اي تحديد في مجال الانتاج”.

و قال في هذا الصدد ان “سوناطراك مطالبة بان تتجه بشكل نهائي نحو الغاز لانه بإمكانها ان تنتجه متى ارادت و كذلك من اجل تطوير القطاع البتروكيميائي”.

كما اكد ان كل ما تم فعله حتى الان هو انتاج الغاز و تسويقه “و ان ذلك ليس الحل الامثل للحصول على مداخيل للبلاد”.

وبالتالي فانه من الضروري -كما قال- العمل من اجل تحويل الغاز الى بلاستيك و الى مواد بتروكيميائية.

واعلن في هذا السياق عن التوقيع يوم الاربعاء على اتفاقية بين سوناطراك و المجمع الفرنسي طوطال من اجل نشاء شراكة في مجال البتروكيمياء.

كما اكد ولد قدور بانه سيتم خلال الشهر المقبل ابرام اتفاقية مع المجمع التركي رونيسانس هولدينغ من اجل ترتيبات مالية لإنجاز مركب بتروكيميائي بتركيا.

للتذكير ان شركة سوناطراك قد وقعت في شهر نوفمبر الاخير بإسطنبول (تركيا) على عقد شراكة مع المجمع التركي رونيسانس هولدينغ يتضمن انجاز مركب بتروكيميائي في تركيا.

و يتعلق الامر بمركب بتروكيميائي لتحويل البروبان الى بوليبروبيلان الذي هو مادة بلاستيكية تستعمل في عديد الصناعات سيما صناعة السيارات و النسيج و الصيدلة.

ولدى إجابته عن نسبة تقدم مشروعي تأسيس الشركة الأمريكية “إكسون-موبيل” والشركة الأمريكية للاتجار بالجزائر، قال الرئيس المدير العام لسوناطراك أنهما “يسيران على نحو جيد، بحيث سيرى المشروعان الضوء قبل نهاية الثلاثي الأول من سنة 2019”.

وبخصوص مصفاة الجزائر العاصمة، أوضح ولد قدور أنها ستخدل حيز الخدمة خلال الشهر القادم.

كما أشار المسؤول بشأن اختيار شريك أجنبي للتكفل بالجانب التكنولوجي في المشروع المندمج لاستغلال وتحويل الفوسفات في منطقة بلاد الحدبة المتواجدة بولاية تبسة، أنه قد وقع الاختيار، موضحا بقوله “نحن الآن بصدد إجراء المفاوضات مع الشريك الأجنبي، ولابد على الشركاء الذين يرغبون في التعاون مع سوناطراك تقاسم المخاطر”.

رابط مختصر
2019-01-15 2019-01-15
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

Assawt TV