“هذه مواقف التيارات السياسية في فرنسا من حراك الجزائر”

آخر تحديث : الثلاثاء 12 مارس 2019 - 5:07 مساءً
“هذه مواقف التيارات السياسية في فرنسا من حراك الجزائر”

تباينت ردود فعل ومواقف التيارات السياسية الفرنسية بشأن الحراك الشعبي الذي تشهده الجزائر منذ 22 فيفري المنصرم، حيث أن “اليسار الفرنسي يتخندق إلى جانب المسيرات الشعبية الجزائرية في حين اليمين المتطرف يشدد على غلق المنافذ أمام الجزائريين ومنع تدفق المهاجرين” حسب ما تتداوله تقارير إعلامية.

وكتب “زعيم” حزب فرنسا الأبية، جون لوك ميلونشون، في “تغريدة” له على حسابه في “تويتر” يقول من خلالها “إن الدرس يأتي اليوم من الجزائر”، كما “حيا تعبئة الشعب الجزائري القوية للحصول على مطلبه الأساسي الرافض للعهدة الخامسة بتخلي عبد العزيز بوتفليقة عنها”، وعلق المتحدث في السياق: “أرفع القبعة للشعب الجزائري و في فرنسا علينا التفكير في ما يفعله الجزائريون”.

من جانبها سارت “زعيمة” حزب التجمع الوطني بفرنسا “اليمين المتطرف”، على خطى والدها جون ماري لوبان الذي طالب فرنسا بـ”تعليق منح التأشيرات للجزائريين و وقف حركة تنقل الأشخاص من الجزائر نحو فرنسا في الوضع الحالي ريثما يتم التوصل إلى حل نهائي للأزمة في الجزائر”.

وقالت لوبان في حوار مع قناة “بي أف أم تي في” معلقة عن الأوضاع الجزائرية الراهنة إنها “قلقة من تفاقم موجة الهجرة غير الشرعية من الجزائر نحو فرنسا في غياب الاستقرار حاليا” موضحة بأن تتمنى أن “يتم تعليق منح التأشيرات وتعليق حركة تنقل الأشخاص مؤقتا بالنظر إلى ما قاله سيفاوي بأن هناك خطر هجرة 10 ملايين جزائري وفي الماضي عاشت الجزائر حربا أهلية و لن يكون في مقدور فرنسا تسيير الوضع”.

رابط مختصر
2019-03-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

Assawt TV