حمروش يدعو الجيش للمساهمة بوضع دستور جديد

آخر تحديث : الإثنين 15 أبريل 2019 - 1:55 مساءً
حمروش يدعو الجيش للمساهمة بوضع دستور جديد

أكد مولود حمروش، أن مسيرات 22 فيفري،كسرت جدار الخوف، التي تلتها جمعة أخرى شاركت فيها جميع الفئات الاجتماعية والنقابية، الحزبية.وأوضح رئيس الحكومة الأسبق مولود حمروش،  عبر صفحته على الفايسبوك، أن الحراك الشعبي المثير للإعجاب، يعتبر سلمي وصارم ضد النظام.وأضاف، حمروش، أن الحراك جاء لأسباب سياسية واجتماعية، التي يمارسها النظام ضدهم.وأفاد ذات المتحدث، أن النظام قام ببناء شبكات، تحدت أمن وحرية الجزائريين بشكل يومي، والتي تمنع بناء دولة القانون الوطنية.

و دعا  حمروش، الاثنين، قيادة جيش بلاده إلى المساهمة في إعادة بناء الدولة، من خلال وضع دستور جديد، وتشكيل مؤسسات “قوية”.

جاء ذلك في أول تعليق لـ”حمروش” على المشهد الراهن في البلاد، في ظل الحراك الشعبي المستمر منذ شهرين، والذي أطاح بالرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

رابط مختصر
2019-04-15 2019-04-15
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

Assawt TV