محكمة عين الترك تدين 5 عاهرات

ساكنة وهران يرحبون بحملة الشرطة لتطهير الكورنيش

آخر تحديث : الأربعاء 12 يونيو 2019 - 12:23 مساءً
 محكمة عين الترك تدين 5 عاهرات

تدخلت شرطة عين الترك بصرامة في تطهير البلدية من العاهرات بساحة 20 أوت وشارع الجمهورية، استجابة لاستغاثة الساكنة والذين طالبوا بعملية تطهير شاملة لفتيات صارت تشوه صورة الكورنيش الوهراني بوقوفها لإغراء الشواذ مثلهم.

وعالجت محكمة عين الترك أول قضية حول الموضوع، مساء أمس، تتعلق بـ5 فتيات عاهرات، ضبطن متلبسات في عملية الإغراء، حيث قضت في حقهم بسنة حبسا نافذ، و10 ملايين سنتيم. وعبر ساكنة عين الترك على الأحكام المنصفة لهم، والتي نطقت بها المحكمة لتؤكد أن القانون يعلو فوق الجميع على حد قولهم.

وقال بعض المواطنين، أنهم لن يسمحوا بوقوف عاهرة واحدة في الأماكن التي احتلوها لسنوات، وهي مظاهر أفرزت انتشار الفساد، وتحول الفنادق إلى علب لقضاء الليالي الحمراء وسهرات المجون، حيث أدوا استحالة أن يكون لهذه المظاهر معنى السياحة غير الفساد.

ورد ساكنة عين الترك، على كل من أرادوا تشويه بلديتهم، بأن ما يحصل في قاعها ليس من صنع ساكنتها أي مواطني عين الترك، إنما من أشخاص غرباء ودخلاء على المدينة أصبحوا طوال العام لا يفارقون زيارة الكورنيش بالأخص في عطلة نهاية الأسبوع، أين تتنافس سيارات فاخرة على ركوب العاهرات معهم، ويصطفون كما كان في السابق المغلوب على أمرهم من المواطنين يعيشون طوابير أزمة الزيت والسكر.

وأكد مجددا سكان عين الترك، أنهم ضد الانحرافات، والانحلال الخلقي، مبدون أنهم على أتم الاستعداد من أجل أن يساعدوا السلطات المحلية والأمنية في إنماء المدينة، شريطة تطبيق القانون وتنظيف الكورنيش من بقايا العاهرات.

وجاءت فكرة تنظيف المنطقة من بائعات الهوى، خلال الآونة الأخيرة، حيث اشتد الحابل بالنابل في رمضان، ليلخص الجميع بجمع توقيعات تطالب بطرد هذه الفئات، أين وزعت استمارات، ونجح أصحاب المبادرة في بداية تنقية محيط العيون من العاهرات، خاصة مع حلول موسم الاصطياف. ورحب المواطنون، باستجابة الأمن لطرد العاهرات، وإدانتهم من طرف المحكمة، في خطوة اعتبروها بداية لرد الاعتبار إلى لؤلؤة الكورنيش عين الترك.

كما طالبت الساكنة، من الأمن أن يلعب دوره، ويحقق في الكباريهات الناشطة، حيث لا تقل في معظمها بأن تكون مصدرا للجرائم وتبييض الأموال، وبيع المخدرات وترويجها، والدعارة.

محمد/ب

رابط مختصر
2019-06-12 2019-06-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

Assawt TV