العادة السرية سم قاتل

آخر تحديث : الأحد 14 يوليو 2019 - 12:16 مساءً
العادة السرية سم قاتل

الكاتبة:  سلاف بوكحيل

ظاهرة أو مرض اجتماعي استفحلت  في المجتمع العربي خاصة . لأسباب مختلفة تستهدف خاصة  الشباب والأزواج في الآونة الأخيرة : العادة السرية

فالعادة السرية: هي استثارة جنسية للعضو الجنسي بهدف الوصول الى النشوة الجنسية  المؤقتة

في العصر  المعاصر في الدول العربية  بالضبط المحاكم الجزائرية خاصة تفشت ظاهرة غريبة  تكمن  في سبب الطلاق هو حرمان احد الزوحين من الاستمتاع بالاخر وهي المسائل صعبة الاثبات لهيئة الدفاع كونها   مسالة خاصة جدا فقاضي جلسة الصلح مكلف واستخراج ذلك السبب بحنكته وخبرته اكتشاف ذلك . لكن للاسف الشديد اغلب القضايا لا نجد ذلك لنقص الثقافة النفسية  له  فهو  مكون قانونا فقط.

فالعادة السرية يمارسها كلا الجنسين خاصة الشباب عازبا كان او متزوج ونسبة معتبرة عن كبار السن

فمثلا دول المغرب العربي نجد ان  تونس يكثر استعمالها عند النساء اكثر من الرجال بسبب ثقافة الحرية  مقارنة بالرجال اما المغرب والجزائر نجدها منتشرة بكثرة عند الرجال

اما المشرق العربي نجدها منتشرة للرجال  والنساء على حد سواء بسبب الكبت والقيد للنساء وللرجال الحرية المطلقة

فقد بحثنا ودققنا فوجدناها  أغلبها نفسية القصد منها

الحرمان النفسي  العاطفي:  احدد اسبابها  فهي الهروب  للتحرر والاحساس  بقيمة  من يمارسها  بالاضافة الى اسباب  هرمونية  كبيرة للجنسية  عليه افراغها ولو  مع نفسه ليرتاح كما يعتقد كما يمكن اهمال احد  الزوجين للاخر وحقوقه الزوجية  في الفراش  يلجا الى ممارستها ومواقع التواصل الاجتماعي

فظاهرة لها   الاباحي  التي جعلت العالم قرية صغيرة  وجعلتها في متناول الاشخاص

العادة السرية لها  منافع  يوصف بها الاطباء لحالات معينة  وبالقدر المعقول  للعازب  أو المتزوج وكلا الحنسين  مرة الى 05 مرات شهريا  بغرض تحرير  طاقة داخلية ولأنها تحرره نفسيا ليعيش حياة  عادية . اما اخطارها  فهي كثيرة مقارنة  بفوائدها فهي  بالنسبة للرجال :

فالإكثار منها تسبب سرعة القدف الذي ينتج عنه مشاكل زوجية كعدم الزوج لإشباع زوجته. كذلك يؤدي الى التبول اللارادي واصابة الاحليل ومجرى البول بمشاكل صحية.اقتحان  البروستات في منطقة الحوض الابعد من ذلك ان قد يؤدي الى سرطان  بروسطاط

بالنسبة إلى المراءة:

إنهاك الاعضاء التناسلية وإصابتها بفطريات  والتهابات تنتقل من المهبل الى الجهاز التناسلي .كذلك ارهاق وضعف شديد توتر. تشتت الذهن مشاكل في العلاقة الحميمية فهي تقل كثيرا

الخلاصة :

الله عز وجل  جعل بين الزوجين حقوق طبيعية  منها المعاشرة الزوجية في لغرض حمايته من ذاك المرض وغير  اذ كلما ادينا حقوقنا لبعضنا كمتزوجين شفي المجتمع من ذلك المرض الاجتماعي الخطير

رابط مختصر
2019-07-14 2019-07-14
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

وليد شهاب