أم البواقي: ثقافة تنظيف المحيط تنتشر وسط الشباب والجمعيات

آخر تحديث : الأحد 25 أغسطس 2019 - 6:28 مساءً
أم البواقي: ثقافة تنظيف المحيط تنتشر وسط الشباب والجمعيات

 بدا جليا وسط شباب ولاية أم البواقي و جمعياتها في الآونة الأخيرة وعي كبير بأهمية نظافة المحيط و السعي إلى تنظيم حملات تطوعية ستحسنها كثيرا سكان عاصمة الولاية و عدة بلدياتها لما لها من أثر حسن على صحة المواطن و راحته النفسية.

فبمدينة أم البواقي, تسابق الشباب الذين تجمعهم صفحات التواصل الاجتماعي إلى تنظيف و تنقية أحياء و شوارع و ساحات المدينةمعتمدين على وسائلهم المادية الخاصة في شراء معدات و أدوات التنظيف مثلما هو الحال على صفحة “أم البواقي نيوز” التي تنشط على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”.

و جمعت هذه الصفحة ثلة من شباب المدينة لتنظيف مقبرة “سيدي عمار” بأم البواقي منذ أزيد من ستة أسابيع على التوالي إذ أضحت الأعشاب اليابسة المنتشرة داخلها بكثرة تؤرق من يشيعون موتاهم و حتى زوارها كما أصبحت تشكل خطرا على المواطنين الذين قد يتعرضون حسب أحد مواطني أم البواقي للدغ الحيات و لسع الحشرات.

و فكر الشباب في هذه المبادرة التي أطلقوها عبر الإنترنت وسط أجواء من التعاون و تكاثف الجهود بعدما لاحظوا حالة المقبرة التي وصفها بعضهم ب” المؤسفة” خصوصا و أن الأعشاب الضارة انتشرت بشكل واسع بفعل كميات الأمطار التي تساقطت بكثرة على المنطقة منذ بداية السنة.

رابط مختصر
2019-08-25 2019-08-25
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

أحمد غربي