الذكرى التاسعة لرحيل عميد الرواية المعربة

آخر تحديث : الإثنين 19 أغسطس 2019 - 11:48 صباحًا
الذكرى التاسعة لرحيل عميد الرواية المعربة

تحل الذكرى التاسعة لرحيل الطاهر وطار لتؤكد أن الساحة الثقافية افتقدت  محركا كبيرا كان يضفي الحركية والحيوية بسجلاته ومعاركه وحتى آرائه.

في ذكرى رحيله التاسعة ما تزال الجائزة التي تحمل اسمه تنتظر تدخل وزيرة الثقافة لفك الإشكال العالق بين جمعية “نوافذ ثقافية” التي تنظمها والديوان الوطني لحقوق التأليف التي قال المنظمون أنها رفضت تمويل الطبعة الثالثة لها وهذا بعد أن تم الإعلان عن أسماء الفائزين وقامت اللجنة بعملها. وقد ناشد المنظمون وزارة الثقافة لإنهاء هذا الإشكال على الأقل إكراما لاسم وطار الذي بقى عميد الرواية المعربة في البلاد.

رابط مختصر
2019-08-19 2019-08-19
أترك تعليقك
1 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

أحمد غربي