منصب مستشارة الرئيس ينتظر وزيرة الثقافة المستقيلة

آخر تحديث : الأحد 25 أغسطس 2019 - 6:00 مساءً
منصب مستشارة الرئيس ينتظر وزيرة الثقافة المستقيلة

ذكرت وسائل إعلام محلية أن الوزيرة مرداسي التي استقالت عقب حادثة مقتل خمسة اشخاص في تدافع بحفل غنائي، ستعين مستشارة لرئيس الجمهورية.

 بعد ساعات من استقالتها على خلفية حادث تدافع أدى لمقتل خمسة أشخاص أعلنت وزيرة الثقافة الجزائرية مريم مرداسي استعدادها لتولي منصب رسمي جديد دون أن تكشف عن تفاصيل.

وكانت مرداسي تقدمت يوم السبت باستقالتها والتي قالت الرئاسة الجزائرية في بيان إن الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح قد قبلها.

وكتبت مرداسي على صفحتها بموقع فيسبوك عقب الاستقالة بسبب مقتل خمسة أشخاص في حفل غنائي يوم الخميس الماضي بملعب رياضي “أستقيل من الوزارة التي تشوه سمعتي وصورتي، لن أقبل أن يمسح في ما لم أفعل. تشرفت بخدمة وطني الحبيب… الوداع”.

لكنها عادت بعد ساعات قليلة لتعلن عن إسناد منصب جديد لها في الدولة لم تسمه. وذكرت وسائل إعلام محلية أنها ستعين مستشارة لرئيس الجمهورية.

وكتبت “شكرا لرئيس الدولة ولكل الزملاء الذين عملت معهم في الطاقم الحكومي، والآن أتمنى أن يوفقني الله في المنصب الجديد الذي سوف أتقلده بعد تسليم منصبي للوزير الذي سوف يعينه رئيس الدولة خلال هذه الأيام، وأتمنى أن أنجح في هذه المهمة الوطنية وأُشرف منصبي”.

رابط مختصر
2019-08-25 2019-08-25
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

أحمد غربي