قيس سعيد يتصدر الانتخابات التونسية والشاهد يقر بالهزيمة

آخر تحديث : الإثنين 16 سبتمبر 2019 - 4:45 مساءً
قيس سعيد يتصدر الانتخابات التونسية والشاهد يقر بالهزيمة

قالت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات  إن الدور الثاني للانتخابات الرئاسية سيقام يوم 13 أكتوبر المقبل، والإعلان الرسمي عن الفائز بمنصب رئيس الجمهورية سيكون يوم 6 نوفمبر، موضحة في ذات السياق بأن تحوير القانون الانتخابي كان سيمكن من اختصار الآجال في الطعون المقدمة إلى القضاء.

وبعد فرز 27 بالمئة من الاصوات قالت هيئة الانتخابات ان قيس سعيد تصدر الاسماء بنسية 19 بالمئة يليه نبيه القروي بنسبه 15 بالمئة

وأعلن المرشحان نبيل القروي المسجون وقيس سعيد أنهما انتقلا الى الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية التونسية استنادا الى نتائج استطلاعين للرأي. Ù†ØªÙŠØ¬Ø© بحث الصور عن ‪tunisian vote‬‏

قال مسؤول في حزب القروي (قلب تونس) “نبيل القروي في الدور الثاني”.

من جانبه، قال قيس سعيّد “المرتبة الأولى التي نلتها تحملني مسؤولية كبيرة تجاه الشعب حتى نمرّ معا من اليأس إلى الأمل ومن الرجاء إلى العمل”.

وعبّرت زوجة القروي سلمى سماوي أمام صحافيّين عن الأمل في “أن يُطلق سراحه يوم الاثنين 16 سبتمبر 2019  ليستطيع مواصلة حملته”.وقرأت رسالةً من زوجها من السجن قال فيها “نأمل في هذه الدورة الثانية أن يكف القضاء وأن تكون الحملة متساوية بين المرشّحين”.

حلّ عبد الفتاح مورو ثالثًا وفقًا للاستطلاعين بنسبة تراوحت بين 11 و12 في المئة.

الشاهد يقر بالهزيمة

تعليقا على النتائج التقديرية للانتخابات الرئاسية التي نشرتها مؤسسة سيغما كونساي لسبر الآراء والتي أفادت مرور كل من المترشحين قيس سعيد ونبيل القروي للدور الثاني، أكد المترشّح يوسف الشاهد أنّ جميع الاطراف السياسية تتحمل مسؤولية هذه النتائج والتي تعود خاصة الى عدم وجود ممثل للصوت الديمقراطي في الصف الثاني.نتيجة بحث الصور عن ‪tunisian vote‬‏

وشدّد يوسف الشاهد وجوب توحّد كل العائلة الديمقراطية السياسية قائلا “هذه مسؤوليات الناس الكل واليوم نعيش لحظة فارقة للعائلة الديمقراطية التي مطالبة بتوحيد صفوفها بمناسبة الانتخابات التشريعية القادمة”

هذا كما توجه الشاهد بالشكر لجميع من سانده ومنحه صوته الانتخابي داعيا اياهم الى التصويت بكثافة لفائدة حزبه تحيا تونس ولكل العائلة الديمقراطية حتى لا نترك بلادنا للمجهول وفق تعبيره .

وأضاف مجددا تأكيده على توحيد العائلة الديمقراطية “يجب التجند للمحطة المصيرية يوم 6 أكتوبر  ولا خيار لنا الا بتوحيد العائلة الديمقراطية لتنتصر تونس وننتصر”.

نتائج

نشرت وكالة “سيغما كونساي” لسبر الآراء (خاصة) نتائج غير رسمية للانتخابات الرئاسية التونسية استنادا إلى استطلاع خروج أجرته، والتي أظهرت جولة إعادة بين المرشح المستقل قيس سعيد والمرشح عن حزب “قلب الأسد” القابع في السجن بتهم بـ”فساد” نبيل القروي.

وفي يلي ننشر نتائج المرشحين الـ20 مرشحا الذين تصدورا النتائج من بين 26 مرشحا، وفق تقديرات “سيغما كونساي” في انتظار النتائج الرسمية التي يتوقع أن تنشرها “الهيئة العليا المستقلة للانتخابات” الإثنين أو الثلاثاء على أقصى تقدير:

1- قيس سعيد – مرشح مستقل – 19.5 بالمائة.

2- نبيل القروي- حزب قلب الأسد – 15.5 بالمائة.

3- عبد الفتاح مورو – حركة النهضة – 11 بالمائة.

4- عبد الكريم الزبيدي – وزير الدفاع ومرشح مستقل – 9.4 بالمائة

5- يوسف الشاهد – رئيس الحكومة –حزب تحيا تونس- 7.5 بالمائة.

6- صافي سعيد – مرشح مستقل مدعوم من حركة الشعب – 7.4 بالمائة.

7- لطفي المرايحي- حزب الاتحاد الشعبي الجمهوري – 5.8 بالمائة.

8- عبير موسي – الحزب الدستوري الحر – 5.1 بالمائة.

9- محمد عبو – التيار الديمقراطي – 4.3 بالمائة.

10- سيف الدين مخلوف – ائتلاف الكرامة – 4 بالمائة.

11 المنصف المرزوقي – حراك تونس الإرادة – 3.1 بالمائة.

12- مهدي جمعة – رئيس حكومة سابق – حزب البديل التونسي – 2.1 بالمائة.

13- حمة الهمامي – ائتلاف الجبهة – 1.7 بالمائة.

14- منجي الرحوي – حزب الجبهة الشعبية – 1.2 بالمائة.

15- الهاشمي الحامدي – تيار المحبة – 0.4 بالمائة.

16- حمادي الجبالي – رئيس حكومة سابق – مستقل – 0.3 بالمائة.

17- محسن مرزوق – حركة مشروع تونس- 0.3 بالمائة.

18- سعيد العايدي – حزب بني وطني – 0.2 بالمائة.

19- إلياس الفخفاخ – التكتل الديمقراطي من أجل العمل والحريات – 0.2 بالمائة.

20- سليم الرياحي- حركة الوطن الجديد – 0.2 بالمائة.

كان سمير ديلو، مدير حملة مرشح حركة “النهضة” عبد الفتاح مورو، أعرب عن رفضه للنتائج التي أعلنتها وكالة “سيغما كونساي”، وقال في مؤتمر صحفي ، مساء الأحد، إن الجهة الوحيدة المخولة بإعلان النتائج الرسمية للرئاسيات هي “هيئة الانتخابات”.

رابط مختصر
2019-09-16 2019-09-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

أحمد غربي