فيسبوك تدفع لك مقابل “استطلاعات الرأي” من خلال تطبيقها “Facebook Viewpoints”

آخر تحديث : الأربعاء 27 نوفمبر 2019 - 3:42 مساءً
فيسبوك تدفع لك مقابل “استطلاعات الرأي” من خلال تطبيقها “Facebook Viewpoints”

بعد مرور أشهر على إجبار Facebook على إيقاف تشغيل تطبيقين يستخدمهما لجمع كمية كبيرة من البيانات من المستخدمين باسم أبحاث السوق، تطلق الشركة الآن تطبيقا جديدا مصمما لمكافأة المستخدمين على تقديم آرائهم طوعا.

فقد أطلقت شركة “فيسبوك” تطبيقا جديدا اليوم، يهدف لتوزيع المال على المستخدمين مقابل المشاركة في الاستطلاعات لمساعدة الشركة على تحسين منتجاتها.

وسيرسل التطبيق الجديد المسمى “Facebook Viewpoints”، دعوات دورية للمستخدمين للمشاركة في استطلاعات الرأي الجديدة عند ظهورها.

وفي مقابل إكمال كل استبيان، يحصل المستخدم على عدد معين من النقاط، والتي يمكن تحويلها لإيداع نقدي في حساب PayPal.

ويظهر النموذج الترويجي أن استطلاعًا مدته 15 دقيقة يمكن أن يُربح المشارك ألف نقطة، والتي تترجم إلى 5 دولارات على  PayPal، وحتى الآن لم تطلق “فيسبوك” سوى استطلاع واحد على التطبيق، والذي يركز على الصحة.

وقالت شركة فيسبوك عن الاستطلاع في بيان: “نريد أن نحسن فهمنا لتأثير استخدام مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك على صحة الناس، لذلك أطلقنا هذا الاستطلاع، وستساعدنا المعلومات الواردة على تطوير منتجات أفضل تهدف إلى الحد من الآثار السلبية لمواقع التواصل الاجتماعي وتعزيز فوائدها”.

ولا يمكن استخدام هذا التطبيق سوى من قِبل البالغين من العمر فوق 18 عاما.

وقبل الاشتراك في التطبيق يجب تزويد فيسبوك ببعض المعلومات الشخصية الأساسية، بما في ذلك عنوان البريد الإلكتروني وبلد الإقامة وتاريخ الميلاد والجنس، وقد تتطلب الاستطلاعات الفردية المزيد من المعلومات الشخصية لإكمالها.

في المقابل تعهدت الشركة بعدم بيع المعلومات التي يتم جمعها إلى جهات خارجية أو نشرها على فيسبوك أو أي حساب آخر.

وتقول الشركة إنه في الوقت الحالي، ستقتصر البيانات التي تم جمعها من الاستبيانات على تحسين منتجات الشركة، بما في ذلك “فيسبوك” و”إنستغرام” و”واتساب” و”بورتال” و”أوكيلاس”.

رابط مختصر
2019-11-27 2019-11-27
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

أحمد غربي