المكلف بالإعلام في الأفلان: بيان مخاليف وبوقطف ” بهتان كبير” وصادر عن مجموعة لا تخفي ولاءها لأحد المترشحين

آخر تحديث : الأربعاء 11 ديسمبر 2019 - 12:26 صباحًا
المكلف بالإعلام في الأفلان: بيان مخاليف وبوقطف ” بهتان كبير” وصادر عن مجموعة لا تخفي ولاءها لأحد المترشحين
وصف المكلف بالإعلام في المكتب السياسي لحزب جبهة التحرير الوطني في تصريح لموقع الكتروني جزائري ” أن  البيان الذي وجهه مناضلون في الحزب، بشأن الانتخابات الرئاسية بأن “فيه بهتان كبير”.
وقال إن الحزب لا يلتفت لمثل هذه “التغريدات وغيرها في المواقع الافتراضية لأنه مشغول بالعمل في الواقع والتواصل الفعلي مع المناضلين”.
واعتبر محمد عماري أن البيان صادر عن مجموعة “لا تخفي ولاءها لأحد المترشحين، وهم الذين كانوا ينتظرون أن يسير الحزب معهم، وقد بذلوا في ذلك مساعي بالجملة”.
وتابع أن أصحاب البيان “لم ينتظروا موقف الحزب من الانتخابات الرئاسية بل سارعوا إلى أخذ مواقعهم في حملة المترشح الذي اختاروه”، ولذلك “فليس لهم اليوم أي حق أن يقدموا دروسا في الالتزام الأخلاقي بنصوص الحزب”.
 وقال عماري إن”الأيام ستثبت أن القرار لم يكن متعلقا بمساندة مرشح فحسب، بل كان موقفا تاريخيا في لحظة إعادة تأسيس القطب الوطني النوفمبري، الذي ستبقى جبهة التحرير الوطني محوره وعنصر توازنه”.
وقلل المكلف بالإعلام في قيادة الأفلان من إمكانية أن يؤثر هذا البيان على المناضلين في القواعد في انتخابات الخميس القادم، مؤكدا أن الأغلبية الساحقة من أعضاء اللجنة المركزية والمحافظين والمنتخبين في غرفتي البرلمان عبروا عن انضباطهم والتزامهم بقرار الحزب، ورغم هذا فـ”لكل قاعدة استثناء”، ومن “أخذ موقفا آخر فعليه بتحمل مسؤولياته”.
رابط مختصر
2019-12-11
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

أحمد غربي