إطارات بمديرية التجارة رهن الحبس في قضايا فساد بوهران

آخر تحديث : الجمعة 24 يناير 2020 - 2:50 مساءً
إطارات بمديرية التجارة رهن الحبس في قضايا فساد بوهران

تمكنت عناصر من الفرقة الإقتصادية والمالية التابعة للمصلحة الولائية الشرطة القضائية بأمن وهران، من الإطاحة بشبكة اجرامية أنشأت مفتشية مراقبة وهمية باستعمال التزوير والمزور.

وتورط في الشبكة اطارات بمديرية التجارة لولاية وهران، وهي أكبر قضية فساد إداري بمديرية التجارة اهتزت لها ولاية وهران.

وتمكنت مصالح الأمن بإحترافية كبيرة من الإيقاع بالشبكة استغلالا لمعلومات سبقتها شكاوى تجار تعرضوا للإبتزاز من طرف عناصر الشبكة خلال عمليات تفتيش ومراقبة وهمية لمحلاتهم التجارية.

بفرض عليهم تسليمهم نسبة من الأرباح قدرتها مصادرنا بالملايير مقابل التستر عن بعض الإجراءات الوهمية المتخذة ضدهم باستعمال اتهام إدارية مزورة.

التحريات الأمنية الواسعة أسفرت عن إلقاء القبض عن المتورطين الرئيسيين من بينهم مفتش رئيسي لقمع الغش، محقق رئيسي لقمع الغش، مفتش للأسعار والتحقيقات الاقتصادية إلى جانب إطار متقاعد مدير سابق بمديرية التجارة بوهران.

وبعد استكمال التحقيقات معهم تم تقديمهم أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة وهران الذي أمر بإيداعهم الحبس بتهمة استعمال الوظيفة، تحرير وثيقة تثبت وقائع غير صحيحة وصنع طوابع واختام دون إذن.

رابط مختصر
2020-01-24 2020-01-24
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

أحمد غربي