منتصر أوبترون :فيلم معركة الجزائر يخدم الأجندة الفرنسية

آخر تحديث : الأربعاء 22 يناير 2020 - 12:54 مساءً
منتصر أوبترون :فيلم معركة الجزائر يخدم الأجندة الفرنسية

يقول المؤرخ منتصر اوبترون  في حديثه لـ”الصوت الآخر” إنه تم توظيف تاريخ القصبة عبر فيلم معركة الجزائر من اجل خدمة أجندة فرنسية فقط، ذلك أن الفرنسيين يحبون الفيلم ويروجون له بشكل كثيف لأنه يظهرهم في ثوب المتحضر وبالتالي فإن الفيلم يرضي عقيدة الفرنسيين. ويضيف المؤرخ أن زهرة ظريف كتبت مقالا مطولا تؤكد فيه أنه لم تكن هناك علاقة لبعض المقاومين في القصبة بجيش التحرير وأنه تم تنظيف التاريخ سياسيا لخدمة أبطال مزعومين. كما أن المعركة تقتضي وجود طرفين أو جيشين في الوقت الذي كان فيه شعب أعزل تعرض للوحشية الفرنسية عبر العديد من السنوات من تقتيل وتعذيب وسجن وإعدامات جزافية لا يحصيها عدد.

فالجنرال ماسو كان يرى أنه ليس من شرف العسكري أن يقتل المدنيين فتم الترويج لأطروحة معركة الجزائر لإيهام الرأي العام الدولي أن فرنسا تواجه جيشا منظما وحتى تبرر استعمال القوة العسكرية في حق المدنيين العزل.

ويؤكد منتصر اوبترون أن الحقيقة وقعت مجزرة كبيرة في القصبة راح ضحيتها آلاف المدنيين العزل وتم رمي الكثير منهم في قاع البحر ويضيف أن محافظ الشرطة ويدعى بول ديدجان سجل ما يفوق 3 آلاف مفقود في القصبة بين شهري مارس وافريل من سنة 1957 والرقم ـ يقول منتصر ـ مضاعف بالتأكيد وأن ملف المفقودين في القصبة وغيرها لم يفتح إلى اليو، فكثير من الذين سجلوا في قوائم المعدومين تم سحب أسمائهم لأنهم ينتمون حزبيا إلى الحركة الوطنية الجزائرية.

وينتقد المؤرخ النمطية التي وقع فيها كثير من الجزائريين الذين يربطون القصبة بفيلم معركة الجزائر أو باسم من اسماء القصبة دون غيرهم، فالكثير من الجزائريين لا يعرف ـ يقول المؤرخ ـ أن أول شهيد بالقصبة هو عزوزي قدور الذي قتل بسلاحه وكان على رأس فدائيين من الحركة الوطنية الجزائرية وكان معه طالب عبد الرحمان.

ويشير إلى قضية مهمة أن المجموعة التي فجرت الثورة في القصبة كانوا مسجلين ضمن المشبوهين لدى الشرطة الفرنسية وتم إيقافهم بعد أربعة أيام من 1 نوفمبر 1954، لتبدأ المجزرة الفرنسية في حق المدنيين.

وبالتالي، فإن النمطية التي سقط فيها الجزائريون مرفوضة وغير مؤسسة على حقائق تاريخية، حيث توجد العديد من الأسماء لم ينفض عنها الغبار إلى اليوم وهم أبناء القصبة الأبطال على غرار معزوزي، رامال، ذبيح شريف وغيرهم كثير.

موهوب رفيق

رابط مختصر
2020-01-22
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

وليد شهاب