أمن قسنطينة يحقق مع الوزير الأول السابق نور الدين بدوي

آخر تحديث : الثلاثاء 13 أكتوبر 2020 - 8:54 صباحًا
أمن قسنطينة يحقق مع الوزير الأول السابق نور الدين بدوي

خضع الوزير الأول السابق، نور الدين بدوي مساء أمس الأحد، إلى تحقيقات من قبل الشرطة القضائية بقسنطينة.

وحسب مصادر صحفية، فقد تم الإستماع لأقوال بدوي في قضايا تخص نهب العقار.

هذا وركزت التحقيقات التي تمت بعد إنابة قضائية من نيابة المحكمة العليا، على فترة تسيير بدوي لولاية قسنطينة، يضيف المصدر نفسه.

وكان أهم الملفات المعنية بمجريات التحقيق الابتدائي، منح أوعية عقارية لمرقّين عقاريين “محظوظين” من أجل بناء وإنجاز آلاف المساكن الترقوية، ناهيك عن تمكين العديد من نواب البرلمان بغرفتيه، سواء في المجلس الشعبي الوطني أو مجلس الأمة، من الاستفادة من امتيازات كثيرة، ومنها أوعية عقارية على مستوى المدينة الجديدة “علي منجلي” وحي “زواغي سليمان” ومدينة الخروب وغيرها.

ويوجد أيضا في ملف التحقيق مع بدوي، موضوع منح العديد من الأوعية العقارية لصناعيين على مستوى المناطق الصناعية بطرق مخالفة للتشريع والقانون، حيث لا يزال الوالي ووزير الداخلية والوزير الأول السابق، نور الدين بدوي، محل تحقيقات ابتدائية “أمنية” من طرف الضبطية القضائية لمصالح الأمن المختصة، والتي وصفت بـ”المعمّقة” في عديد القضايا والتجاوزات التي تدخل في خانة الفساد، خاصة منها منح امتيازات في مجالات عدة، وبصفة أخص، العقار، سواء الصناعي، والذي استفاد منه مستثمرون “وهميون” استولوا على الأوعية العقارية بطرق غير مشروعة، أو الأوعية العقارية الشاسعة التي منحت لمرقّين عقاريين عن طريق المحاباة وغيرها من الأساليب الأخرى.
رابط مختصر
2020-10-13
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

أحمد غربي