جريمة قتل شنعاء راحت ضحيتها شابة على يد صديقها بعين السمارة بقسنطينة

آخر تحديث : الأحد 15 نوفمبر 2020 - 9:11 صباحًا
جريمة قتل شنعاء راحت ضحيتها شابة على يد صديقها بعين السمارة بقسنطينة

اهتزت، صبيحة أمس، مدينة عين اسمارة في قسنطينة، على وقع جريمة قتل شنعاء راحت ضحيتها شابة في العشرينيات من عمرها على يد صديقها داخل شقة بحي زعيتر الطيب وسط المدينة.

تعود تفاصيل الجريمة، حسب مصادر مطلعة، إلى اتصال تلقته مصالح الأمن عن وجود شخص يبلغ من العمر حوالي 29 سنة في حالة مريبة على مقربة من عمارات الحي، ليتم التنقل إلى عين المكان والعثور عليه، حيث تبين أن ملابسه تحتوي على بقع من الدم، ليتم اقتياده إلى مقر الشرطة، أين انهار باكيا بمجرد بدا التحقيق معه معترفا بقيامه بإزهاق روح صديقته التي أقدم على ذبحها من الوريد إلى الوريد بالشقة التي يستأجرها، ليتم التنقل إلى عين المكان رفقة مصالح الحماية المدنية أين عثر على الضحية بعدما لفضت أنفاسها الأخيرة متأثرة بإصابات بالغة على مستوى الرقبة، ليتم مباشرة الإجراءات القانونية من خلال رفع الأدلة القرائن من مسرح الجريمة ومعاينة الجثة من طرف مصالح الشرطة العلمية، استكمالا للتحقيق المفتوح في القضية من أجل معرفة الأسباب الكامنة وراء هذه الفعلة الشنعاء التي رجحت مصادرنا أن لها علاقة بخلاف شخصي بين الجاني والضحية.

جدير بالذكر أن جثة الضحية تم تحويلها بعد استيفاء إجراءات التحقيق بعين المكان إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى الدكتور عبد القادر بن شريف في المدينة الجديدة علي منجلي، في حين لا يزال الجاني محل تحقيق من طرف مصالح الأمن تمهيدا لتقديمه لاحقا أمام النيابة المحلية فور استكمال التحقيقات.

رابط مختصر
2020-11-15 2020-11-15
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصوت الآخر.

أحمد غربي